Uncategorized

مركز ابن العربي ونادي إبداعات شابة يختتمان تدريباً في إعداد قادة ومنشطي مخيمات صيفية

مركز ابن العربي وجمعية إبداعات شابة يختتمان دورة تدريبية في إعداد قادة ومنشطي مخيمات صيفية

غزة – وحدة الإعلام

نظم مركز ابن العربي للثقافة والنشر بالتعاون مع جمعية إبداعات شابة دورةً تدريبيةً، استهدفت عشرين متدربة من مختلف التخصصات حملت عنوان “إعداد قادة ومنشطي مخيمات صيفية”، وذلك تحت رعاية الهيئة العامة للشباب والثقافة.

وقالت رزان السعافين المدير التنفيذي لمركز ابن العربي “إن الدورة تأتي في إطار صقلِ قدرات المنشطات والقياديات وتأهيلهن بشكلٍ أكثر خبرة وأعمق أثرًا لقيادة وتنشيط المشاركين في المخيمات الصيفية على تنوع أهدافها ومختلف برامجها”.

ولفتت السعافين إلى استراتيجية مركز ابن العربي الرامية إلى الانخراط الواسع في برامج المجتمع مع كافة المؤسسات والجمعيات الشريكة وذات العلاقة، منوهةً إلى أن المخيم تطرق إلى أساليب التنشيط الفعال ومهارات التعبئة والتأثير والعمل بروح الفريق الواحد بالإضافة إلى العصف الذهني والألعاب التنشيطية التي تنمي الروح الإيجابية لدى المشاركات.

من جهتها تطرقت غادة عكيلة المدير التنفيذي لجمعية إبداعات شابة إلى أهداف المخيم في زيادة أعداد المنشطات والقياديات للمخيمات الصيفية قائلة: “نسعى دوما لاستقطاب أعداد ووجوه جديدة تخدم المجتمع الفلسطيني وشرائحه المختلفة”. مضيفة بأن عملية التشبيك والتعاون في هذا المجال هو أحد أهداف العمل التعاوني بين المؤسسات الثقافية.
ونوهت إلى أن جميع المشاركات تم إدراجهم في سجلات كشوفات الهيئة العامة للشباب والثقافة ليكونوا ضمن المدربين والمنشطين وقادة المخيمات المعتمدين والمطلوبين لدى المؤسسات والمراكز والجمعيات الثقافية والمهتمة بالفئات المختلفة وخاصة الطفولة.

وتلقت المتدربات والمشاركات في المخيم تدريبا مكثفا على أيدي مدربات ماهرات في تنشيط المخيمات، والمهارات الحياتية، والتفريغ النفسي، أبرزهن سندس جهاد، شيماء حرارة، وكفاح ماضي.

وأثنت المشاركة إيمان الزعبوط على جهود مركز ابن العربي وجمعية إبداعات شابة والهيئة العامة للشباب والثقافة، معبرةً عن فرحتها بالتدريب الذي أكسبها المزيد من المهارة فيما يتعلق بالتخطيط والتنشيط؛ آملةً أن يشهد الصيف المقبل مشاركتها في تنشيط الأطفال في ملف الإسعافات الأولية كون غزة منطقة كوارث وحروب.

وأضافت الزعبوط: “آمل أن يتم استحداث فقرة تعلم الإسعافات الأولية في المخيمات الصيفية، كوني ممرضة وأتمنى أن أخدم مجتمعي بعلمي وخبرتي في مجال تخصصي”.

وفي نهاية الدورة تم توزيع الشهادات على المشاركات، وسط جوٍ من البهجة والألفة والأمنيات بأن تشارك جميع المتدربات في الأنشطة والمخيمات الصيفية لتطبيق ما تعلمنّه في الدورة.

المزيد من الصور: